تأسيس وقف خيري لتمكين علماء الأمة ورعايتهم

1 نوفمبر 2022 133

استشعارا بالتحديات التي تواجه الأمة الإسلامية والاستهداف الممنهج لعقيدتها وقيمها، ونظرا لحاجة الأمة إلى دور العلماء لمواجهة محاولات طمس هوية الأمة وثوابتها والمحافظة على وحدتها وتماسكها، وتمكينا للعلماء من أداء واجبهم على الوجه المطلوب، وتذليلا للصعوبات والظروف المعيشية والحياتية التي تواجههم وتعيق عملهم، تقديرا لكل ذلك ومساهمة في تعزيز دور العلماء بين الأمة واحترام مكانتهم العلمية قامت رابطة علماء إرتريا بمبادرة بناءة ترمي إلى إنشاء مؤسسة وقفية عالمية تعمل على خدمة ورعاية العلماء وتوفير الكفاية التي تحفظ كرامتهم وتساعدهم على التفرغ لأداء واجبهم تجاه دينهم وأمتهم.

حيث توجهت الرابطة بمبادرتها إلى الروابط والهيئات العلمائية المتواجدة في الساحة الإسلامية، وبفضل الله لقيت المبادرة قبولا وتجاوبا كبيرا، انتخب لها نفر كريم من العلماء لصياغة هذه المبادرة على صيغة مشروع طموح اختير له اسم (وقف التمكين)، وبرعاية رابطة علماء إرتريا تم تدشين هذا المشروع في 28/3/1444هـ الموافق 24/10/2022م بفندق ويند هام قراند باستنبول عبر مؤتمر تأسيسي، وذلك بحضور ومشاركة عدد من العلماء من مختلف الهيئات والروابط والبلدان مشكلين العضوية المؤسسة، أقروا النظام الأساسي والهيكل التنظيمي والسياسات المالية والعديد من السياسات والضوابط التي توجه عمل مؤسسة وقف التمكين.

وخرج المؤتمر بالتأكيد على استقلالية المؤسسة وأنها ذات شخصية اعتبارية لا تهدف إلى الربح، ولا يحق لها مزاولة أية أنشطة سياسية، وأنها تسعى لتهيئة الظروف اللازمة لإعادة الدور القيادي والريادي للعلماء العاملين، من خلال تقديم كل أنواع الدعم اللازم لتمكينهم من القيام بواجبهم تجاه أمتهم ودينهم وهويتهم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *