رمضان في زمن الكورونا

24 أبريل 2020 225

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده.
الله يصطفي ما شاء من خلقه ويفاضل بينهم ويختار من عوالم الزمان والمكان والإنسان والملائكة المقربين قال تعالى: (وَرَبُّكَ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ وَيَخْتَارُ) (اللَّهُ يَصْطَفِي مِنَ الْمَلَائِكَةِ رُسُلًا وَمِنَ النَّاسِ) (إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَىٰ آدَمَ وَنُوحًا وَآلَ إِبْرَاهِيمَ وَآلَ عِمْرَانَ عَلَى الْعَالَمِينَ (33)) ومن تفضيل الله في الأزمان تفضيله لشهر رمضان المبارك بأن جعل فيه الصيام والقيام وأنزل فيه القرآن واختصه بليلة هي أفضل الليالي لأنه لا يعدلها شي من الليالي والأيام وهي خير من ألف شهر فيما سواها وهي ليلة القدر.

وقد كتب الله تعالى على عباده صيام رمضان بقوله تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ (183)) والصيام في الشرع هو الإمساك عن الأكل والشرب والجماع وما في حكمها من طلوع الفجر وحتى غروب الشمس بنية التعبد لله تعالى.

و الصيام ركن من أركان الإسلام وقد شرع الله تعالى وجوب الصيام في رمضان على كل مسلم بالغ عاقل (مكلف) طاهر قادر مقيم فلا يجب الصيام على الكافر ولا المجنون ولا الصبي ولا الحائض والنفساء ولا العاجز ولا المسافر مع ملاحظة أن  عدم وجوبه على الصبيان لا يعني عدم أمرهم به على سبيل التعليم والتربية وخاصة إذا كان الصبي مميزا فقد كان هذا نهج صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم.

وأما إسقاط صوم رمضان بسبب تفشي وباء (كورونا-كوفيد19) لأن الصيام يضعف المناعة، أو خشية الانتقال للصائمين ونحو ذلك فإن جواب المتخصصين من علماء الطب الحديث الثقات عن ذلك، كالتالي : (لا يوجد أي دليل علمي يثبت تأثيراً سلبياً للصوم على الجهاز المناعي لجسم الصائم، ولا يتسبب الصيام بالإصابة بفيروس كورونا ولا بالتسهيل بإصابته؛ بل إن الصيام يسهم في تقوية جهاز المناعة، وصحة الجسم، وتنقية البدن من السموم)

وبناء على جواب علماء الطب الحديث: فإن الإفطار خشية الإصابة بفيروس كورونا أو نحوه تقدير فاسد واحتياط مُتوهّم باطل، وعذر غير معتد به شرعاً.

والمقرر في الفقه والقواعد والأصول أن الإفطار لا يجوز على التوهم والظن حال الصحة والإقامة.

وأما من أصيب بالفيروس المذكور أو نحوه من الأمراض وخشي الأطباء الثقات عليه زيادة المرض فإنه يجوز له الفطر، بل قد يجب في بعض الحالات، حفاظاً على نفسه، وقد تقرر في علم الأصول والمقاصد أن الحفاظ على النفس من ضمن الضروريات التي جاء الإسلام للحفاظ عليها وهي الدين والنفس والعقل والعرض والمال.

ويجب صيام رمضان برؤية هلاله أو باستكمال شعبان ثلاثين يوما لقوله صلى الله عليه وسلم ( صوموا لرؤيته وأفطروا لرؤيته فإن غبي عليكم فأكملوا عدة  شعبان ثلاثين ) أخرجه البخاري .

وبالنظر إلى الواقع فإن اختلاف البلدان في تحديد رؤية الهلال وثبوت الشهر  يتفاوت من بلد لآخر واختلاف المطالع معتبر إذا تباعدت البلدان والواجب في مثل هذه الأحوال أن يصوم المسلم مع أهل بلده الذي يقيم فيه ولا يخالفهم لقوله عليه الصلاة والسلام ( الصوم يوم تصومون والفطر يوم تفطرون والأضحى يوم تضحون ) أخرجه الترمذي وصححه الألباني .

والمقصود أن الصوم والفطر والأضحى مع الجماعة وعظم الناس وفيه دلالة إلى أن الناس لو اجتهدوا في التحري لثبوت الشهر ثم أخطأوا فلا حرج عليهم .

ويجب في الصيام النية والإمساك عن الأكل والشرب والجماع وعدم تعمد القيئ والمعرفة بطرفي النهار ومفطراته هي الإخلال بتلك الواجبات وإنزال المني عمدا والحيض والنفاس والجنون والردة.

ومن مستحبات الصيام تأخير السحور وتعجيل الفطر وترك ما يؤثر من الكلام على الصيام والدعاء والفطر على تمرات فإن لم يجد فعلى الماء.

ويسن في رمضان التوسع في الإنفاق والصدقات ومدارسة القرآن وصلة الأرحام  والقيام من الليل والاعتكاف في المساجد وفي ظل حالة الوباء والجائحة العالمية التي سادت العالم وتوقفت معها الجمع والجماعات في كثير من البلدان في المساجد العامة فإن المسلم يمكنه إقامة الجماعة (فرائض ونوافل) في شهر رمضان في بيته ومع أسرته .

والشيخ الكبير العاجز عن الصيام يفطر ويطعم عن كل يوم مسكينا بمقدار مد وهو

( 435) غرام تقريبا من غالب قوت البلد ويكون إخراجها بعد تحقق السبب وهو الإفطار في أيام رمضان

وأما المريض إما أن يكون مريضا مرضا يرجى برؤه أو لا؟ فإن كان يرجى برؤه فيفطر وعليه القضاء حال صحته وأما إن كان لا يرجى برؤه فعليه الكفارة عن كل يوم مد كالشيخ الكبير كما تقدم.

ويرخص في الفطر للمسافر بشروط هي:

أن يكون السفر مسافة القصر( 90) كيلو متر تقريبا فما فوق –

– ألا يكون سفر معصية

– ثم عليه القضاء بعد ذلك

و يرخص في الصيام للحامل والمرضع إن خافتا على نفسيهما أو ولديهما ثم يقضيان ولا كفارة عليهما كما هو حال المسافر والمريض. ونسأل الله تعالى أن يتقبل صيامنا وقيامنا وأن يجعلنا من عتقائه وأن يحفظ الأمة المسلمة في كل مكان وأن يرفع البلاء عن البشرية إنه جواد كريم .

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *